حلم المونديال .. منتخب الفراعنة يخشي صحوة الكونغو بعد تعادل غانا واوغندا



 
كتب : مصطفي اسماعيل

يلتقي منتخبي مصر والكونغو ،اليوم ، فى السابعة مساءً، باستاد برج العرب بالإسكندرية، فى الجولة الخامسة للتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا

ويخشى منتخب الفراعنة مفاجآت المنتخب الكونغولي ويتعطل الحلم الي الجولة الاخيرة والتي يلاقي فيها اصدقاء محمد صلاح النجوم السوداء "غانا" في كوماسي .

ويضم معسكر المنتخب 28 لاعبا، وهم: أحمد فتحى  وشريف إكرامى  وحسام عاشور ، وأحمد الشناوى  وصالح جمعة  وعبد الله السعيد ، وسعد سمير ورامى ربيعة  ومؤمن زكريا وطارق حامد وعلى جبر  ومحمد فتحى، وحسام حسن، بالإضافة إلى 15 محترفًا وهم محمد صلاح ومحمد الننى ورمضان صبحى وأحمد المحمدى وأحمد حجازى وكريم حافظ، وعمرو جمال وأحمد حسن كوكا وسام مرسى وتريزيجيه ومحمد عبد الشافى، وعصام الحضرى ومصطفى فتحى وكهربا وعمر جابر.


وتعادل أوغندا مع غانا سلبيا في اللقاء الذي جمع بين الفريقين مساء امس السبت في الجولة الخامسة وقبل الاخيرة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا على ملعب أوغندا.

ارتفع رصيد أوغندا للنقطة 8 في المركز الثاني بينما وصل منتخب غانا للنقطة 6 في المركز الثالث.

ويحتاج المنتخب المصري المتصدر برصيد 9 نقاط بقيادة هيكتور كوبر إلى تحقيق الفوز على الكونغو في "برج العرب" بالإسكندرية من أجل التأهل الرسمي لكأس العالم.


كما احتفل رواد الإنترنت عبر مواقع التواصل الاجتماعي بتعثر منتخب أوغندا أمام ضيفه الغاني وكانت الجماهير المصرية تنتظر تعثر المنتخب الأوغندي بالتعادل أو الهزيمة ليقترب تحويل حلم التأهل إلى كأس العالم بعد غياب 28 عامًا إلى حقيقة.
وتشهد مباراة منتخب مصر والكونغو حضور 65 ألف مشجع للمباراة .

علي جانب اخر طالب عبد المنعم شطة، رئيس اللجنة الفنية بالاتحاد الإفريقي، الجمهور المصري بالالتزام التام بالتشجيع على مدار التسعين دقيقة، أمام الكونغو، محذرا من تكرار سيناريو 94.

وقال شطة في تصريحات لبرنامج ستاد الهدف الذي يقدمه الإعلامي وليد صلاح الدين "أطالب الجماهير بعدم اصطناع أي ازمة قد تعكر صفو المباراة، الذي سيعتبر يوما تاريخيا في تاريخ مصر".

وأضاف "لا بد من التشجيع المثالي طوال المباراة، وعدم استخدام أي ادوات محظورة في التشجيع حتى لا تحدث أي أزمات للمنتخب".

وأشار إلى أن الاتحاد الإفريقي شدد على عدم استخدام الليزر والشماريخ أثناء المباريات، وهذه الأمور قد تضطر مراقب المباراة إلى إيقافها، وتحدث أزمة مثل مباراة زيمبابوي الشهيرة في تصفيات كأس العالم 1994، والتي تسببت في إعادة المباراة بسبب "طوبة" وودع الفراعنة المونديال حينها".

واعتبر شطة أن انتهاء مباراة غانا وأوغندا بالتعادل أمر غير طبيعي، مضيفا "هذه النتيجة تعتبر تفصيل للمنتخب المصري، ولو كان هناك تخطيط لما خرجت النتيجة بهذا الشكل".
 
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!