صاندي تايمز: أنجلينا جولي تطوعت لتكون طعما لإلقاء القبض على أخطر مجرم في أفريقيا



 نشرت صحيفة صاندي تايمز تقريرا عن النجمة السنيمائية أنجلينا جولي وكيف أنها تطوعت لتكون طعما من أجل إلقاء القبض على أحد أشهر المتهمين بجرائم الحرب في أفريقيا.

وتستند المعلومة التي أوردتها الصحيفة إلى رسائل إلكترونية من داخل المحكمة الجنائية الدولية تقول إن النجمة السينمائية كانت تريد اعتقال المتهم بالقتل والاغتصاب، وعرضت نفسها لتكون الطعم أو المصيدة التي سيقع فيها المطلوب من المحكمة الدولية.
وعرضت جولي الخدمة في اجتماع مع المدعي العام السابق، لويس مورينو أوكامبو، الذي أراد إيفاد جولي إلى جمهورية أفريقيا الوسطى لمساعدته في اعتقال أمير الحرب الأوغندي، جوزيف كوني.
وجاء في إحدى الرسائل الالكترونية أن فكرة جولي كانت أن تدعو كوني إلى عشاء ثم يتم اعتقاله، وأن أوكامبو كان يعتزم إيفاد جولي وربما زوجها براد بيت أيضا، ومعهم قوات أمريكية خاصة إلى معقل كوني، الذي فيه مئات الأطفال المخطوفين.
وأعد أوكامبو حسب المعلومات المسربة دورا لجولي في 2012 لمساعدته في اعتقال كوني، الذي تتهمه المحكمة الدولية بارتكاب جرائم حرب منها القتل والاغتصاب والاستعباد وتجنيد الأطفال قسرا.
واشتهر كوني بعدما نشرت صور فيديو عن جرائمه شمالي أوغندا، عندما كان قائدا لجيش الرب.
 
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!