الإندبندنت: بينما ينظر العالم نحو الغوطة وعفرين تُذبح على أيدي تركيا



 نشرت صحيفة الإندبندنت مقالا لباتريك كوبيرن، محرر الشؤون العسكرية لديها، بعنوان "بينما ينظر العالم نحو الغوطة عفرين تُذبح على أيدي القوات التركية".


يقول كوبيرن إن عفرين تعرضت خلال الأسبوع الماضي إلى قصف عنيف وحصار خانق خاصة في المناطق الأكثر كثافة سكانية، مما أودى بحياة نحو 220 شخصا وأدى إلى جرح نحو 600 آخرين حسب مصادر طببية كردية.

ويضيف كوبيرن: "العالم لا يسمع بما يحدث في عفرين ويركز على الأحداث في الغوطة الشرقية، رغم أن المسافة بين البلدتين لاتتعدى 350 كيلومترا ولكن الإعلام له مفعول السحر".

وتشهد عفرين الآن بداية لأحداث قد تتطور لتصبح أشد عنفا عما يحدث في الغوطة أو ما حدث قبل ذلك في حلب عام 2016، و يواصل كوبيرن حديثه عن انعدام التوازن في التغطية الإعلامية مقارنا بين التغطية التي جرت في الإعلام الغربي لحصار حلب وخروج السكان منها وتسليمها لقوات الأسد المدعومة من روسيا عام 2016 وبين انعدام التغطية لإقتحام الرقة عاصمة تنظيم الدولة الإسلامية والتي عانت من خسائر فادحة بين السكان المدنيين بسبب القصف الذي قامت به القوات المتحالفة مع الولايات المتحدة.
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!