الإندبندنت : اكتشاف عواصف رعدية على المريخ مشابهة لما يحدث على الأرض



 الإندبندنت نشرت موضوعا علميا عن كوكب المريخ بعنوان "اكتشاف عواصف رعدية على المريخ مشابهة لما يحدث على الأرض".


تقول الجريدة إن العواصف الرعدية التي تحدث على المريخ لفتت انتباه علماء الفضاء منذ عدة عقود حيث تم تسجيلها لأول مرة عن طريقة مركبة الفضاء فويجر عام 1979 ومنذ ذلك الحين يعتبر العلماء أن هذه العواصف مختلفة بشكل كلي عن العواصف الرعدية التي تحدث على كوكبنا.

وتضيف الجريدة إن مسبار الفضاء جونو الذي التقط صورا لهذه العواصف من موقعه قرب المريخ وأرسلها عن بعد للعلماء في وكالة الفضاء الأمريكية ناسا ساعد في اكتشاف مفاجيء.

وتوضح الجريدة أن الدراسة التي نشرت مؤخرا في مجلة الطبيعة "نايتشر" تؤكد أن البيانات التي وردت من المسبار جونو توضح ان العواصف الرعدية المصحوبة بالبرق على المريخ هي وبشكل غريب مماثلة للعواصف التي تحدث على كوكب الأرض.

وتشير الجريدة إلى أنه حتى أرسل جونو البيانات الأخيرة كانت كل المعلومات المتوفرة عن العواصف الرعدية على المريخ مجرد تسجيلات فيديو من على سطح الأرض علاوة على تسجيلات لمعدلات الانبعاثات من موجات الراديو عبر منظار الطيف وهو الأمر الذي لم يساعد على الإطلاق في الوصول إلى نظرية حاسمة حول هذه الظاهرة.

وتضيف الجريدة أن المسبار جونو اقترب من المريخ عام 2016 وسجل العديد من البيانات والمعلومات عبر حزمة من أجهزة الاستشعار الحساسة التي يحملها ليرسل إلى الأرض بيانات عن 377 عاصفة رعدية فوق الكوكب الأحمر ليكتشف العلماء ان حميع القراءات الناتجة عن هذه الظاهره تتماثل إلى حد بعيد مع القراءات التي تسجلها الأجهزة خلال العواصف الرعدية على كوكبنا.
 
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!