الأوبزرفر: فوضى وفساد داخل ليبيا .. الميليشيات تحكم الشارع



 نقرأ في صحيفة الأوبزرفر تقريراً لفرانشيسكا مانوتشي من طرابلس بعنوان "داخل فوضى وفساد ليبيا، حيث تحكم الميليشيات الشارع".


وتقول الكاتبة إن رحلة السيارة من المشارف الجنوبية لطرابلس تنقل المسافر المصاب بالهلع عبر الدمار الذي خلفته المعارك الأخيرة بين الميليشيات المتناحرة على ما خلفته الحرب الأهلية في ليبيا من خراب.

وتضيف أن الطريق تحفه منازل مدمرة والشوارع مليئة بالركام الذي تسببت فيه قذائف الدبابات والصواريخ في القتال الذي دار في شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

وتقول الكاتبة إن لقاء المعارضين للحكومة الليبية الآن، ليس بالأمر اليسير، حيث يتطلب ذلك مغافلة الحارس الرسمي المكلف بمرافقتها والخروج إلى الشارع ثم ركوب سيارة صُفت بسرية في شارع قريب ثم رحلة بالسيارة في الطرقات الخلفية للمدينة.

وتقول الكاتبة إنه بعد سبعة أعوام من الإطاحة بالعقيد معمر القذافي ومقتله في الربيع العربي، فإن ليبيا دارت دورة كاملة من الديكتاتورية إلى الديمقراطية إلى الفوضى ثم إلى نوع جديد من الاستبداد، ولكن الاختلاف الرئيسي هو أنه الآن لا يوجد ديكتاتور واحد ولكن العشرات في صورة الميليشات التي ساعدت في هزيمة القذافي.

وتضيف أن التنقل بالسيارة عبر المدينة يعني محاولة إيجاد طريقك عبر الفوضى السياسية في المدينة بينما تحاول أن تعرف من بين المسلحين بأزيائهم المختلفة من رجال العصابات والمجرمين ومن منهم يمثل قوات الأمن الرسمية التابعة للحكومة المدعومة من الأمم المتحدة.

وتقول إن إحدى الوحدات تبدو أنيقة يرتدي أفرادها الزي الأزرق لوزارة الداخلية، ولكنها تبقى مليشيا عنيفة ومثيرة للفزع كغيرها من الميليشيات.
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!