تحطم طائرة ركاب إثيوبية متجهة إلى كينيا وعلى متنها أكثر من 150 شخصا




سقطت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية من طراز بوينغ 737 في طريقها إلى العاصمة الكينية نيروبي.

وكان على متن الطائرة 149 راكبا وطاقم من 8 أفراد.

وأكد المتحدث باسم الخطوط الجوية الإثيوبية ذلك قائلا إن الحادث "وقع في 8.44 صباحا"، وكان ذلك عقب الإقلاع من مطار العاصمة أديس أبابا مباشرة.

وقالت شركة الطيران في بيان إن عمليات البحث والإنقاذ جارية، دون أن تذكر تفاصيل عن عدد الضحايا.

وأضافت الشركة إن موظفين تابعين للشركة أرسلوا إلى موقع الحادث، وسيبذلون قصارى جهدهم لتقديم العون لخدمات الطوارئ.

ويعتقد أن الطائرة تحطمت في منطقة بيشوفتو التي تقع على بعد حوالي ساعة بالسيارة من العاصمة.

واختفت الطائرة المنكوبة من الرادار بعد ست دقائق من الإقلاع.

وتسير شركة الطيران رحلات إلى العديد من الوجهات في أفريقيا وخارجها وتعد من أكبر شركات الطيران في القارة من حيث حجم أسطولها.

وتتمتع الشركة اللملوكة للحكومة الإثيوبية بسمعة جيدة في مجال السلامة الجوية، على الرغم من أن إحدى طائرات الشركة تحطمت في البحر المتوسط في عام 2010 بعد فترة وجيزة من مغادرة بيروت.

وقتل 90 شخصا كانوا على متن تلك الطائرة.
 
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!