الإسترليني يتراجع من أعلى مستوى بـ9 أشهر مع تطورات البريكست



 تراجعت العملة البريطانية من أعلى مستوى مسجل في 9 أشهر خلال تعاملات اليوم الخميس، مع ترقب نتائج التصويت الثالث هذا الأسبوع بشأن البريكست.

وفشل الجنيه الإسترليني في الاحتفاظ بمكاسبه التي حصدها في أعقاب تصويت البرلمان البريطاني لاستبعاد احتمالية تنفيذ عملية خروج المملكة المتحدة من عضوية الاتحاد الأوروبي بدون صفقة تنظم العلاقة بين الجانبين. تراجعت العملة البريطانية من أعلى مستوى مسجل في 9 أشهر خلال تعاملات اليوم الخميس، مع ترقب نتائج التصويت الثالث هذا الأسبوع بشأن البريكست.

وفشل الجنيه الإسترليني في الاحتفاظ بمكاسبه التي حصدها في أعقاب تصويت البرلمان البريطاني لاستبعاد احتمالية تنفيذ عملية خروج المملكة المتحدة من عضوية الاتحاد الأوروبي بدون صفقة تنظم العلاقة بين الجانبين
 
وينظر المستثمرون باهتمام إلى تصويت جديد هو الثالث من نوعه هذا الأسبوع من قبل أعضاء مجلس العموم البريطاني في وقت لاحق من اليوم يهدف إلى تحديد ما إذا كان سيتم تمديد موعد البريكست لموعد آخر من عدمه.

ومن المقرر أن تغادر المملكة المتحدة عضوية الاتحاد الأوروبي يوم 29 مارس المقبل، وسط حالة من عدم اليقين.

ورفض البرلمان البريطاني في وقت سابق من هذا الأسبوع الصفقة المعدلة للبريكست والتي تقدمت بها رئيس الوزراء تريزا ماي، في هزيمة ثانية للحكومة بأقل من 3 أشهر.

وفي موازنة الربيع بالأمس، أشارت الحكومة البريطانية إلى أن البريكست يمثل العائق الأكبر أمام اقتصاد بريطانيا كما خفضت التوقعات الاقتصادية لهذا العام.

وبحلول الساعة 9:15 صباحاً بتوقيت جرينتش، انخفض الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.5% ليتراجع إلى 1.3275 دولار، بعد أن وصل إلى قمة عند مستوى 1.3383 دولار عقب تصويت أمس.

وتعتبر هذه القمة المسجلة عقب رفض المشرعون البريطانيون مقترح تنفيذ البريكست بدون اتفاق هي الأعلى منذ يونيو 2018.

كما هبطت العملة البريطانية مقابل نظيرتها الأوروبية الموحدة بنحو 0.4% ليصعد اليورو إلى 0.8527 إسترليني.
 
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!