البنوك التركية تدعم الليرة قبل عملية عسكرية في سوريا




 أفاد تقرير حديث بأن البنوك الحكومية في تركيا سارعت لدعم العملة المحلية للبلاد عبر بيع الدولار، حيث أن العملة العسكرية المخططة في سوريا أثارت قلق المستثمرين.

وأوضح تقرير نشرته وكالة بلومبرج الأمريكية نقلاً عن مصادر مطلعة على المسألة، اليوم الأربعاء، أن المصارف قامت بشراء ما قيمته مليار دولار من الليرة التركية خلال يومي الإثنين والثلاثاء.

وكانت الليرة التركية تعرضت إلى خسائر بنحو 2.3 بالمائة في تعاملات الإثنين الماضي وهي أكبر وتيرة هبوط يومي منذ أوائل أغسطس/آب الماضي.

وبعد أن قلصت العملة التركية من اتجاهها الهابط قليلاً في تعاملات أمس، عاودت الخسائر مجدداً اليوم وسط مخاوف بأزمة جديدة بين واشنطن وأنقرة.

وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في بداية هذا الأسبوع بتدمير اقتصاد تركيا بالكامل ما لم تلتزم بالحدود المسموحة لها فيما يتعلق بالوضع السوري لكنه عاد بالأمس ليخفف حدة الأمور بتأكيده على أن أنقرة حليف تجاري هام لواشنطن.

وعلى جانب آحر، صرح اليوم مسؤول تركي بأن الجيش في البلاد قد يعبر الحدود السورية قريباً.

وبحلول الساعة 10:14 صباحاً بتوقيت جرينتش، تراجعت العملة التركية مقابل نظيرتها الأمريكية بأكثر من 0.2 بالمائة ليصعد الدولار إلى 5.8435 ليرة.

وتشهد الليرة التركية تقلبات واضحة في الأسبوع الجاري وإن كانت الخسائر بوتيرة أكبر وسط التوترات السياسية بشأن العملية العسكرية في سوريا.
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!