فائض الحساب الجاري في اليابان يقفز 75% خلال نوفمبر



ارتفع فائض الحساب الجاري بنحو 75 بالمائة خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي على أساس سنوي، بالتزامن مع انخفاض أسعار النفط.

وأعلنت وزارة المالية في اليابان، اليوم الثلاثاء، أن فائض الحساب الجاري بلغ 1.44 تريليون ين (13 مليار دولار أمريكي) في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مسجلاً فائض للشهر الخامس والستين على التوالي.

وأضاف تقرير وزارة المالية أن العجز في تجارة السلع انخفض بنسبة 99.5 بالمائة عن العام السابق ليصل إلى 2.5 مليار ين.

ووفقاً للبيانات، انخفضت صادرات اليابان خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني بنحو 10.2 بالمائة لتسجل 6.24 تريليون ين، متأثرة بانخفاض شحنات المركبات وآليات البناء إلى الولايات المتحدة.

بينما انخفضت الواردات بنسبة 16.6 بالمائة لتصل إلى 6.25 تريليون ين، حيث انخفضت أسعار النفط الخام والمنتجات البترولية، مما ساهم في تحسن فائض الحساب الجاري للبلاد.

وفي قطاع الخدمات، سجل فائض ميزان السفر رقماً قياسياً في نوفمبر/تشرين الثاني بلغ 211.5 مليار ين، بدعم من المسافرين الأجانب الذين زاروا اليابان على الرغم من انخفاض عدد الكوريين الجنوبيين بسبب العلاقات الثنائية المتوترة بين الجانبين.

وبحلول الساعة 10:00 صباحاً بتوقيت جرينتش، انخفض الين أمام الدولار انخفاضاً هامشياً بنحو 0.06 بالمائة ليصل إلى 110.02 ين.
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!