رفض الرضوخ للمظاهرات امام البنك واتخذ الاجراءات القانونية

البنك الاهلى يتمسك بفصل السائقين المتورطين فى تعاطى المخدرات

الحياة إيكونوميست الأحد 18 مارس 2012 الساعة 01:59 مساءً

رفضت ادارة البنك الاهلى المصرى الرضوخ لضغوط السائقين بالبنك الذين تجمهروا اليوم امام مقر البنك للمطالبة بالعفو عن زملائهم الذين اثبتت التحاليل الطبية ان نسبة منهم يتعاطون المخدرات لكن ادارة البنك تمسكت بموقفها القانونى واصرت على فصل السائقين الذين ثبت طبقا للتحاليل الطبية تعاطيهم للمخدرات
كان نحو 150 سائق يتقدمهم كبير السائقين قد تجمهروا واحتشدوا امام البنك ورفضوا الخروج بسيارات البنك طبقا للماموريات المكلفين بها واصروا على عودة زملائهم الى العمل ...وعلمت الحياة ايكونوميست ان ادارة البنك اتخذت الاجراءات القانونية ضدهم وتمسكت برغبتها فى تطهير البنك من كل من تسول له نفسه تعاطى المخدرات او تخريب البنك الذى يتقاضى منه راتب لايقل عن 5الاف جنيه شهريا كما قررت ادارة البنك تحويل كبير السائقين الى النيابة لانه استغل الظروف واختار ان يدافع عن المخطئين والذين يتعاطون المخدرات وقدمهم على مصلحة البنك المملوك للدولة والذى يحظى بسمعة طيبة ..كان السائقون قد رفعوا شعارات اخرى مطالبين فيها بالمساواة مع المصرفيين وذلك حتى لا يتهمهم موظفو البنك بالدفاع عن المخطئين ورغم ذلك فان ادارة البنك الاهلى تمسكت بحقها القانونى وموقفها الراغب فى تطهير البنك من المخطئين
 

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي