صحيفة آي: صمت صادم إزاء الآلاف من ذوي الإعاقة الذين لقوا حتفهم خلال الوباء

الحياة إيكونوميست الاثنين 06 يوليو 2020 الساعة 01:47 مساءً

نشرت صحيفة "آي" مقالا لإيان بريل بعنوان "صمت صادم إزاء الآلاف من ذوي الإعاقة الذين لقوا حتفهم خلال الوباء".


ويقول الكاتب إن الأحداث الصادمة التي وقعت في الأشهر الأخيرة كشفت عن العديد من خطوط الصدع في المجتمع، بدءًا من عدم كفاءة السياسيين الشعبويين حتى الاعتماد الكبير على العمالة الزهيدة ذات الأجور المنخفضة، والتي غالبا ما تكون من المهاجرين، في القطاعات الحيوية.

وينوه الكاتب إلى أن الأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن الوباء أثبت مدى قلة اهتمام الدولة بالأشخاص ذوي الإعاقة.

ويضيف أن إحصاءات الفقر أو بيانات التوظيف تشير إلى مدى تجاهل الفئات الأكثر ضعفا من ذوي الإعاقة البدنية أو الذهنية.

ويرى الكاتب أن بريطانيا دولة يواجه فيها البعض التعنت وسوء التعامل والتهميش لأنهم يعانون من التوحد أو صعوبات التعلم.

أما الأمر الصادم بصورة مفجعة، من وجهة نظر الكاتب، فكان بشأن ما كشفته الأرقام التي نشرها مكتب الإحصاءات الوطنية، حيث أظهرت أن حوالي ثلثي الوفيات الناجمة عن كوفيد 19 خلال ذروته من بداية مارس/آذار إلى منتصف مايو/أيار كانت من ذوي الإعاقة. فقد بلغ عدد المتوفين جراء الإصابة بالوباء من المعاقين أكثر من 22 ألف شخص.

ويقول الكاتب إن المعاقين أكثر عرضة للعيش في فقر أو قد يعانون من ظروف صحية مثل مرض السكري أو السمنة مما يجعلهم عرضة للفيروس، ولا يستطيع الكثيرون عزل أنفسهم بسبب الحاجة إلى الرعاية من قبل الغير.
 

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي