كيف نأخذ التعامل مع فيروس كورونا على محمل الجد مرة أخرى؟

الحياة إيكونوميست الخميس 10 سبتمبر 2020 الساعة 02:28 مساءً

صحيفة آي وتقرير لستيوارت ميلز في صفحتها للرأي بعنوان " كيف تجعل الجمهور يأخذ فيروس كورونا على محمل الجد مرة أخرى".

ويقول الكاتب إنه اعتبارًا من يوم الاثنين، سيتم حظر التجمعات الاجتماعية لأكثر من ستة أشخاص في إنجلترا كجزء من جهود الحكومة الأخيرة لوقف انتشار فيروس كورونا. ولكن مع فتح العديد من الحانات والمطاعم الآن، وعودة الأطفال إلى المدرسة وتزايد الحديث عن عودة العاملين إلى مكاتبهم، فإن الجمهور يواجه تضاربا في الرسائل التي ستعيق جهود الحكومة.

ويقول الكاتب إنه إذا أردنا "أخذ الفيروس على محمل الجد مرة أخرى"، كما قال نائب كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا جوناثان فان تام، فستحتاج الحكومة إلى استراتيجية واضحة للمضي قدمًا.

ويقول الكاتب إن الشعور بالعدل والإنصاف سيكون رئيسيا في اتباع الجمهور لأي تعليمات جديدة تصدرها الحكومة. ويقول إن الإغلاق الأول على مستوى البلاد التزم به الناس بشكل كبير وحظي بتأييد جماهيري كبير.

ويرى الكاتب أن جزءا كبيرا من هذا الالتزام يعود إلى قناعة الناس بأنه عادل ومنصف، حيث انطبقت القواعد على الجميع وكان الجميع في حالة إغلاق، وتم تطبيق قيود الإغلاق على عملنا ومدرستنا وحياتنا الاجتماعية.

ويقول الكاتب إن علماء السلوك منذ فترة أن الإنصاف مهم في التزام الناس بالقواعد. ويقول إن هذه قد يكون هذا مشكلة بالنسبة لإعلان الحكومة الأخير، لأنه من غير العدل إلى حد ما فرض قيود على حياتنا الاجتماعية، مع الاستمرار في تشجيع العمال على العودة إلى المكتب، وفيروس كورونا لا يهتم بساعات العمل.

ويقول الكاتب أيضا أنه من غير المنصف تقييد التجمعات الاجتماعية فقط، مع السماح بالتجمعات في العمل أو عند بوابة المدرسة، فبهذا تقدم الحكومة عذرًا ضمنيًا للناس، فبالتأكيد إذا كان التجمع مناسبًا في بعض الأحيان، بالتأكيد ، لا بأس به ولا ضرر منه هذه المرة.

عدد التعليقات 0

     
الاسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
أدخل الرقم التالي