عاجل

ارتفاع أسعار النفط...آمال زيادة الطلب الصيني تطغى على القلق بشأن التباطؤ الاقتصادي

أسعار النفط

أسعار النفط

السبت ٢٢ أكتوبر ٢٠٢٢ - ١٣:٢٤ م
12


ارتفعت أسعار النفط في تعاملات متقلبة أمس، حيث طغت الآمال في زيادة الطلب الصيني وضعف الدولار على القلق بشأن التباطؤ الاقتصادي العالمي وتأثير ارتفاع أسعار الفائدة في استخدام الوقود.

ووفقا لـ"رويترز"، زادت العقود الآجلة لخام برنت 1.12 دولار 1.21 في المائة، إلى 93.50 دولار للبرميل. كما ارتفع سعر النفط الخام الأمريكي تسليم  الأول  54 سنتا إلى 85.05 دولار للبرميل عند التسوية.

وارتفع البنزين بالجملة لتسليم نوفمبر سنتا واحدا إلى 2.66 دولار للجالون، بينما زاد زيت التدفئة لنوفمبر بواقع سبعة سنتات إلى 3.83 دولار للجالون. وانخفض الغاز الطبيعي لنوفمبر 40 سنتا إلى 4.96 دولار لكل ألف قدم مكعبة.

وأوضح باتريك هاركر رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا في تعليقات أثرت في النفط، أن البنك يحاول محاربة التضخم بإبطاء الاقتصاد وسيواصل رفع سعر الفائدة المستهدف على المدى القصير.

ويكتسب الخام دعما من حظر الاتحاد الأوروبي الذي يلوح في الأفق على النفط الروسي، فضلا عن خفض الإنتاج الأخير البالغ مليوني برميل يوميا الذي اتفقت عليه منظمة الدول المصدرة للبترول وحلفاؤها.

وأضاف بوب يوجر، مدير العقود الآجلة للطاقة في ميزوهو في نيويورك، أن التجار كادوا يبرحون مراكزهم قبل عطلة نهاية الأسبوع بعد انتهاء عقد خام غرب تكساس الوسيط لنوفمبر، ما أدى إلى زيادة التقلبات.

وقال ياوجر "تقلبات الدولار، التي عادة ما تتحرك عكسيا مع أسعار النفط، تضاف إلى التجارة المتقلبة".

وذكر تقرير لوكالة "بلومبيرج" أمس الأول نقلا عن مصادر مطلعة أن الصين تدرس خفض مدة الحجر الصحي للزائرين إلى سبعة من عشرة أيام، ولم يرد تأكيد رسمي للأمر من بكين.

والتزمت الصين، أكبر مستورد للخام في العالم، بقواعد صارمة لمكافحة كوفيد - 19 هذا العام، وهو ما أثر سلبا بشدة في الشركات والنشاط الاقتصادي وخفض الطلب على الوقود.

وأظهرت نتائج بيانات رسمية أصدرتها الهيئة الوطنية للطاقة، أن حجم استخدام الكهرباء في الصين، وهو مقياس رئيس للنشاط الاقتصادي، حافظ على نمو مستقر خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري.

وزاد حجم استخدام الكهرباء بنسبة 4 في المائة على أساس سنوي ليصل إلى 6.49 تريليون كيلوواط / ساعة في الفترة من يناير إلى سبتمبر من هذا العام.

ونما حجم استخدام الكهرباء في الصناعة الأولية بنسبة 8.4 في المائة على أساس سنوي في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، وزادت الكهرباء المستخدمة في الصناعتين الثانوية والثالثة بنسبتي 1.6 و4.9 في المائة على التوالي. في حين، سجل استخدام الكهرباء من قبل السكان زيادة بنسبة 13.5 في المائة على أساس سنوي.

وفي سبتمبر وحده، بلغ استخدام الكهرباء في الصين 709.2 مليار كيلوواط / ساعة، بزيادة 0.9 في المائة على أساس سنوي. وارتفع استخدام الكهرباء في الصناعتين الأولية والثانوية بنسبتي 4.1 و3.3 في المائة على التوالي، بينما انخفض الحجم بنسبة 4.6 في المائة في قطاع الخدمات.

ونالت أسعار النفط دعما من حظر وشيك سيفرضه الاتحاد الأوروبي على النفط الروسي، وكذلك من موافقة "أوبك +"، التي تضم "أوبك" وحلفاء من بينهم روسيا، في وقت سابق من الشهر الجاري على خفض الإنتاج.

وتعتزم الولايات المتحدة بيع 15 مليون برميل من النفط الخام من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي وإعادة شراء النفط إذا انخفضت الأسعار. وسيكون السحب من الاحتياطي الاستراتيجي هو آخر دفعة من بيع يشمل 180 مليون برميل نفط أعلن بعد فترة وجيزة من التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا في فبراير.

وانخفضت مخزونات الخام في الولايات المتحدة في الأسبوع الماضي، بينما لم تشهد مخزونات البنزين ونواتج التقطير تغيرا يذكر".

وبحسب "رويترز"، تراجعت مخزونات الخام 1.7 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 14 أكتوبر الجاري، إلى 437.4 مليون برميل مقارنة بتوقعات المحللين بارتفاع 1.4 مليون برميل.

ووفقا لما قالته إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، ارتفعت مخزونات الخام في مركز التسليم في كاشينج في أوكلاهوما 583 ألف برميل في الأسبوع الماضي". وهبط استهلاك مصافي التكرير 133 ألف برميل يوميا، وفقا لبيانات إدارة الطاقة. وتراجع معدل الاستخدام الإجمالي للمصافي بمقدار 0.4 نقطة مئوية.

وانخفضت مخزونات البنزين 114 ألف برميل على مدى الأسبوع إلى 209.4 مليون برميل مقارنة بتوقعات بهبوط 1.1 مليون برميل. وزادت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل ووقود التدفئة 124 ألف برميل على مدى الأسبوع إلى 106.2 مليون برميل، مقارنة بتوقعات بهبوط 2.2 مليون برميل.

وتراجع صافي واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي 1.42 مليون برميل يوميا.

من جانب آخر، تراجعت سلة خام "أوبك" وسجل سعرها 89.29 دولار للبرميل، مقابل 90.82 دولار للبرميل، إذ قال التقرير اليومي لمنظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" أمس الأول، إن سعر السلة التي تضم متوسطات أسعار 13 خاما من إنتاج الدول الأعضاء في المنظمة حقق ثالث انخفاض على التوالي، وإن السلة خسرت نحو ستة دولارات مقارنة باليوم نفسه من الأسبوع الماضي الذي سجلت فيه 95.12 دولار للبرميل.

الأكثر قراءة
Latest-News-img
تونس تطرح مشاريع لإنتاج 1700 ميغاوات من الطاقة المتجددة
Latest-News-img
تيسيراً على عملاء الشهادات البلاتينية السنوية الجديدة فروع البنك الأهلي المصري تفتح أبوابها يومي الجمعة والأحد القادمين
Latest-News-img
ليبتون مصر تعلن عن أسعار الشاي الجديدة وموعد تطبيقها
Latest-News-img
شهادة بلاتينية جديدة من البنك الأهلي المصري...بسعر عائد يصل إلى 25% ويصرف في نهاية المدة
Latest-News-img
أسترازينيكا تعتزم شراءة سينكور فارما بـ 1.8 مليار دولار
Latest-News-img
تراجع سعر الدولار إلى 29.8 جنيه بالبنك الأهلي المصري
جديد الأخبار