الذهب يرتفع جنيهين.. وعيار 21 يسجل 791 جنيها



 ارتفعت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم، جنيهين، حيث سجل سعر الجرام عيار 21 نحو 791 جنيها، مقابل 789 جنيها بنهاية تعاملات أمس، نتيجة لارتفاع أسعار المعدن الأصفر فى البورصات العالمية، بحسب نادى نجيب، سكريتر شعبة الذمشغولات الذهبية السابق بالغرفة التجارية بالقاهرة.


ووفقا لنجيب، ارتفع سعر الجرام عيار 18 ليسجل 678 جنيها مقابل 676 جنيها، وسجل الجرام عيار 24 نحو 904 جنيهات مقابل 902 جنيه، كما صعد الجنيه الذهب بنحو 16 جنيها ليسجل 6328 جنيها مقابل 6312 جنيها.

ومنذ جائحة كورونا، يواصل الذهب صعوده محليا مع إقبال المستثمرين على شراء المعدن الأصفر باعتباره الملاذ الآمن، وسط مخاوف من تداعيات فيروس كورونا.

وتتأثر أسعار الذهب في السوق المحلية بمصر، بالتغير الذي تشهده الأسعار عالميا، بالإضافة إلى تذبذب سعر الدولار، فكلما ارتفع سعر العملة الخضراء زادت أسعار المعدن الأصفر.

وعالميا، ارتفعت أسعار الذهب اليوم الاثنين، مدعومة بتراجع عوائد السندات الأمريكية ومخاوف حيال ارتفاع الإصابات بالسلالة المحورة دلتا، بينما يتطلع المستثمرون لاجتماع لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي الذي يُعقد هذا الأسبوع، وفقا لـ«رويترز».

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1806.80 دولار للأوقية، وصعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.3% إلى 1806.70 دولار.

وقال ستيفن إينس، الشريك الإداري لدى إس.بي.آي لإدارة الأصول، إنه لا يوجد ضمان يؤكد تخلص العالم من وباء كوفيد-19، مما سيؤدى إلى استمرار الطلب على الملاذ الآمن الذي يدعم الذهب، لأن ذلك قد يُبقي البنوك المركزية على جانب الميل إلى التيسير النقدي، مضيفا أنه من المستبعد أن يُكون المستثمرون مراكز كبيرة في الذهب ما لم يتفاقم وضع كوفيد-19 كثيرا.

واستمر ارتفاع الإصابات بكوفيد-19 في مطلع الأسبوع، فيما تكافح عدد من الدول في آسيا وأوروبا للسيطرة على تفشي السلالة دلتا المتحورة الأشد عدوى.

وتراجعت عوائد سندات الخزانة القياسية لأجل 10 سنوات، مما يقلص تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

في غضون ذلك، نزلت الأسهم الآسيوية لأدنى مستوياتها منذ بداية العام الجاري إذ أدت المخاوف حيال تشديد القواعد التنظيمية إلى تراجع الأسهم الصينية، مما دفع المستثمرين صوب أصول الملاذ الآمن مثل الذهب.

ويتابع المستثمرون اجتماع البنك المركزي الأمريكي يومي الثلاثاء والأربعاء، بينما من غير المتوقع حدوث تغيير في السياسة، فإن المستثمرين سيبحثون عن مؤشرات على الموعد المحتمل لبدء البنك في تخفيف سياساته النقدية الميسرة.

وتماسك مؤشر الدولار قرب ذروته في 3 أشهر ونصف الشهر، التي بلغها الأسبوع الماضي، مما يقلص جاذبية الذهب.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ربحت الفضة 0.4% إلى 25.25 دولار للأوقية، ونزل البلاديوم 0.4% إلى 2662.71 دولار، وارتفع البلاتين 0.3% إلى 1064.23 دولار.
: الكلمات الدليلية

التعليقات

comments powered by Disqus

تواصل معنا

  • العنوان 216 د _ جاردينيا _ هضبة الأهرام _ الجيزة _ مصر
  • هاتف 0233907477
  • البريد:alhayaheco@gmail.com

القائمة البريدية

شاركنا ليصلك كل جديد نحن معكم اينما كنتم!